الحياة برس - أشارت دراسة حديثه لخطورة الأوراق المالية المتداولة بين الناس، ودورها الخطير بنقل الأمراض المعدية.
وقالت الهيئة الفدرالية لحماية حقوق المستهلك ورفاهية الإنسان في روسيا، أن فيروس الإنفلونزا يبقى على الأوراق المالية لمدة أسبوعين، كما أن إحتمال الإصابة به بعد سحب الأموال من الصراف الآلي أمراً وارداً.
وكانت دراسات سابقة حذرت من أن الأوراق المالية في رومانيا هي الأقذر في العالم، وأن البكتيريا تعيش بشكل كبير وتعشش في أوراق الدولار الأمريكي والكندى والأموال الهندية.