الحياة برس - نفى السفير البريطاني في طهران روب ماكاير، الأحد مشاركته في مظاهرات ضد النظام الإيرانية.
وقال السفير في تغريدة على حسابه في تويتر، أن كل ما يشاع عن إعتقاله خلال مشاركته في تظاهرة للطلاب في طهران أمر عار عن الصحة تماماً.
وكانت السلطات الأمنية الإيرانية إحتجزت السفير لمدة ثلاث ساعات السبت، بحجة تحريضه على تنظيم تظاهرات ضد النظام، بعد الاعتراف الإيراني بإسقاط الطائرة الأوكرانية قبل أيام في طهران والتي راح ضحيتها 179 شخصاً.
المصدر: وكالات + الحياة برس