الحياة برس - بحث وزير الثقافة عاطف أبو سيف، ونظيره الأردني باسم الطويسي، في العاصمة الأردنية عمان، اليوم الخميس، آفاق التعاون الثقافي بين البلدين، وتعزيز التبادل الثقافي بما يشمل تنظيم الفعاليات المشتركة.
وشدد الوزير أبو سيف، حسب بيان للوزارة، على عمق العلاقات الفلسطينية الأردنية في كافة المجالات، خاصة في المجال الثقافي، مؤكداً أهمية العلاقات الثقافية بين فلسطين والأردن والعلاقة التاريخية بين البلدين، ودعم الأردن حكومة وشعباً للشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية، مشدداً على وحدة الثقافة العربية وأهمية تنوعها.
وأطلع الوزير أبو سيف نظيره الأردني على الجهود التي تبذلها الوزارة لإنجاح فعاليات بيت لحم عاصمة الثقافة العربية 2020، متطلعاً للدعم الذي تقدمه الأردن لإنجاح هذا الحدث الثقافي الهام، موجهاً له دعوة رسمية لحضور حفل الافتتاح في الرابع من نيسان المقبل.
من جهته أكد الوزير الأردني استمرار العلاقة الثقافية بين فلسطين والأردن، وضرورة تعميق العلاقات بين البلدين، مشيراً إلى أن البعد الثقافي هو عنصر قوة يجمع الشعبين لأنه مرتبط بآراء ومواقف الشعب، وأن الثقافة أداة مقاومة ومواجهة، خاصة في ظل الظروف السياسية التي تمر بها المنطقة العربية.
وأضاف، ان الثقافة هي جزء من الثوابت الوطنية التي يركز عليها الملك عبد الله ويدعو لها، وضرورة أن يكون هناك حل عادل ودائم لقضيتنا الفلسطينية والحفاظ على هوية القدس عربية.
وأكد الطرفان أن الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي هو صراع على الرواية، وضرورة الحفاظ عليها وحمايتها وتوثيقها.