الحياة برس - أهدى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان كتاب "احتلال القرن: فلسطين في ظل الخطط الأحادية" إلى نظيره الباكستاني عارف علوي، ورئيس وزرائه عمران خان خلال زيارته إلى إسلام اباد.
جاء ذلك حسب بيان صدر عن دائرة الاتصال في الرئاسة التركية التي أعدت الكتاب باللغات التركية والإنجليزية والعربية، بهدف زيادة الوعي بالمسألة الفلسطينية.
ويتناول الكتاب نضال الشعب الفلسطيني، ومراحل الاحتلال الإسرائيلي وانتهاكاته للقانون الدولي، ودعم تركيا للحقوق الفلسطينيية، وتفاصيل "صفقة القرن" التي أعلنها الرئيس الأميركي دونالد ترمب.
كما يحتوي الكتاب على تصريحات زعماء الدول، وبيانات المنظمات الدولية حول الخطة المذكورة، وموقف تركيا منها.
ويوضح رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألطون في مقدمة الكتاب الموقف التركي التاريخي المعارض حيال ضم أراض فلسطينية إلى إسرائيل وفقا للصفقة، مستشهدا بتصرح الرئيس أردوغان القائل: "الخطة المعلنة لن تخدم الحل والسلام؛ فهي تتجاهل حقوق الفلسطينيين، وتضفي الشرعية على الاحتلال الإسرائيلي. القدس مقدسة بالنسبة للمسلمين، ولا يمكن قبول خطة إعطائها لإسرائيل".
وأكد ألطون أن هذه الخطة، التي تنتهك القانون الدولي، وقرارات مجلس الأمن الدولي، "محكوم عليها بالفشل ولا يمكن تطبيقها".
وأضاف: "لا ينبغي السماح هذه المرة بسياسات الاحتلال والألم والإبادة الجماعية التي تعرض لها الشعب الفلسطيني منذ عقود، كما لا يمكن تحقيق خطة سلام حقيقية إلا على عبر احترام قرارات الشرعية الدولية وفي إطار يضمن حقوق الشعب الفلسطيني".