الحياة برس - قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، أن وزارة الداخلية قررت إغلاق جميع المنشآت والمطاعم التي زارها الوفد السياحي الكوري الذي تبين إصابة أحد أعضائه بفيروس كورونا بعد عودتهم لبلادهم لمدة إسبوعين.
وأضاف اشتية السبت، أن الصحة طلبت من كل من احتك بالوفد أو تواجد بقربه أن يضع نفسه في الحجر المنزلي لمدة 14 يوماً، كما يجب تبليغ الطب الوقائي في أقرب مديرية صحة وعمل الفحص الخاص بفيروس كورونا في أقرب مديرية صحة لمكان سكنه.
كما دعت وزارة الداخلية كل القادمين من الدول التي سجلت إصابات بفيروس كورونا أن يضعوا أنفسهم تحت تصرف طواقم وزارة الصحة وإجراءاتها على المعابر والالتزام بالحجر الصحي لمدة 14 يوماً.
وأكد رئيس الوزراء في نهاية حديثه خلو فلسطين من أي إصابات بفيروس كورونا.