الحياة برس - أعلنت لجنة الصحة الوطنية الصينية اليوم الجمعة، وفاة 44 شخصا من جراء إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، فضلا عن 327 إصابة جديدة بالفيروس، وهو أدنى رقم يومي لحالات العدوى الجديدة منذ أكثر من شهر، لترتفعت حصيلة الوفيات جراء هذا الوباء إلى 2788.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، أمس، إن فيروس كورونا المستجد بلغ "نقطة حاسمة" عالمياً، وحضّ الدول التي طالها الوباء على "التحرك سريعاً" لاحتوائه.

وقال للصحافيين في جنيف "نحن عند نقطة حاسمة. وما يحصل في بقية العالم هو الآن مصدر قلقنا الأكبر"، مشيرا إلى انخفاض عدد الإصابات الجديدة في الصين.

وبلغ عدد المصابين بفيروس كورونا المستجدّ، اليوم، في كوريا الجنوبية 2022 شخصًا، بعد تسجيل 256 حالة إضافيّة في هذا البلد الذي يُعتبر الأكثر تضرّرًا من الفيروس بعد الصين، بحسب ما أعلنت السلطات الصحّية.

ومعظم حالات الإصابة الجديدة بالفيروس سُجّلت في مدينة دايغو، التي تُعتبر بؤرة الوباء في كوريا الجنوبيّة، وفي مقاطعة غيونغسانغ الشماليّة المجاورة لها. ويبلغ عدد الوفيات في كوريا الجنوبيّة جراء الفيروس 13 حتّى الآن