الحياة برس - وعز الرئيس محمود عباس، لرئيس الوزراء محمد اشتيه، مساء اليوم السبت، بامكانية وضع المكتبة الوطنية تحت تصرف وزارة الصحة في حال اقتضت الضرورة لذلك.
وكانت الحكومة الفلسطينية خلال اجتماعها بالأمس، قد قررت اعتماد أماكن للحجر الصحي في جميع المحافظات ووضعها تحت تصرف وزارة الصحة الفلسطينية، وذلك ضمن جملة من الإجراءات الاحترازية لاحتواء فيروس "كورونا."
وكان سيادته، قد اعطى تعليماته للحكومة الفلسطينية بتوفير كافة إمكانياتها لمجابهة المخاطر الناتجة عن فيروس "كورونا"، وذلك لحماية أبناء شعبنا.