الحياة برس -  قال رئيس قسم الشؤون الصحية في مديرية صحة بيت لحم، إننا استطعنا حصر منطقة وباء فيروس الكورونا في منطقتين جغرافيتين في بيت لحم، ولم تسجل لدينا اليوم أي حالات جديدة وكانت جميع العينات خالية من الإصابات.
وأضاف اللحام لـ"وفا"، "تم اليوم جمع أقل عدد من العينات؛ لأن دائرة المخالطين حصرناها بشكل جيد، ونتوقع أننا بدأنا في مرحلة حصر الوباء نهائيا في بيت لحم، وهذا يأتي في ظل سرعة الحجر وكشف الحالات".
وأشار إلى نقل أحد المصابين فقط إلى المركز الوطني للتاهيل، وجرى اليوم نقل 14 من أصحاب الحجر المنزلي إلى المركز، للحد من اختلاطهم مع المواطنين من أجل المراقبة.
وطمأن اللحام المواطنين على الوضع العام في ظل حصر الوباء في منطقتين، مشيرا إلى أن 95% من مناطق المحافظة خالية من أي إصابة، وبالتالي الإصابات محصورة لمخالطين مع العمال في الفنادق والدائرة الأولى.
وحول الطاقم العامل، أشار الى ان عدد موظفي المديرية 200 موظف، لكن الذي سمح له بالعمل تراوح عددهم من 25 -30 لحماية كوادرنا، لافتا إلى أن الطاقم الطبي الجديد الذي وصل اليوم سيكون عمله في المركز الوطني للتأهيل، وعليه من يوم غد مهمتنا ستنتهي وتوكل لهم كل المسؤولية الأساسية، ونحن في المديرية سنكون معاونين لهم.