الحياة برس -  شرعت بلدية بيت ساحور بالتعاون مع لجنة الطوارئ والكفاءات التي تم تدريبها على إجراءات العزل للوقاية والسلامة العامة، اليوم الجمعة، بالمرحلة الأولى من توزيع المعونات والمساعدات التي وصلت إلى محافظة بيت لحم، مقدمة من سيادة الرئيس محمود عباس.
وقال رئيس بلدية بيت ساحور جهاد خير، ، إن المرحلة الأولى ستشمل أهالي المدينة الذين هم في الحجر الصحي وعددهم 60 عائلة، مشيرا إلى أن حصة بيت ساحور بلغت 140 طردا غذائيا.
وبين أنه خلال الأيام المقبلة، سيتم التوزيع على المتضررين والمحتاجين بسبب الإغلاقات وحالة الطوارئ، الذين التزموا بيوتهم، كمرحلة ثانية.
وأوضح خير أن المرحلة الثانية تضم 390 مواطنا، وستقسم إلى أربعة أقسام: الفقراء دون هذه الإجراءات من حالة الطوارئ، والعائلات المستورة المتضررة بسبب اعتمادها على العمل بشكل مياومة، والأرامل دون معيل، والحالات المرضية المزمنة التي بحاجة إلى أدوية ووضعها مستور، مشيدا بالوقفة الجادة من أهالي ومؤسسات المدينة من خلال تبرعاتهم.