الحياة برس - أدانت حركة فتح الأحد استدعاء الأجهزة الأمنية في غزة لعدد من كوادرها في شمال غزة.
واستهجنت قيادة فتح " اقليم شمال غزة " في بيان لها، الإستدعاءات التي ينفذها جهاز الأمن الداخلي في غزة، لقيادة الإقليم في ظل الظروف الحرجة التي يمر بها شعبنا الفلسطيني.
معربة عن تخوفها من الإستدعاءات في ظل تهديد فيروس كورونا الخطير الذي انتشر عالمياً واقليمياً ومحلياً.
وبينت الحركة أن الأمن الداخلي استدعى كلاً من نائب أمين سر فتح اقليم شمال غزة اسكندر الحويجي وعضو قيادة الاقليم محمود أبو الكاس.