الحياة برس -  اشاد مدير عام شرطة محافظة بيت لحم العقيد طارق الحاج، بالتزام المواطنين في بيت لحم وتفهمهم وتعاونهم والتزامهم بكل التعليمات والاجراءات المتبعة لمنع تفشي وباء "كورونا" في المحافظة ومحاصرته.
وقال: "لولا التزام المواطنين بكافة الاجراءات لما كانت النتيجة التي وصلنا اليها بشفاء 17 مصابا بوباء فيروس كورونا".
وأضاف "أن المواطنين على مدار الأيام الماضية من حالة الطوارئ كانوا على درجة كبيرة من الوعي والدراية والتعاون في اطار مفهوم خطورة الوضع العام، من حيث التزامهم واستماعهم للتوجيهات والنصائح التي تصدر عن الجهات الرسمية".
وحول المخول لهم بحرية الحركة في ظل الإجراءات والتدابير والاحترازات الوقائية التي طبقت مساء امس، قال الحاج: "هناك تعليمات بسحب كافة التصاريح التي كانت ممنوحة قبل الإجراءات الأخيرة التي اتخذها رئيس الوزراء وعممت على قادة الأجهزة الأمنية وبالفعل تم ذلك، وعليه فان الأمور بدءا من اليوم الاثنين تختلف عن الأيام السابقة، من حيث التشديد على تنقل المواطنين من خلال التأكيد على الالتزام ببقائهم في المنازل وعدم الخروج الا للضرورة" .