الحياة برس - قالت صحيفة إيطالية أن المباراة التي جمعت كلاً من أتلانتا الإيطالي وفالنسيا الإسباني في ذهاب دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا هي التي أدت لتفشي فيروس كورونا في إيطاليا.
وقالت صحيفة "Corriere dello Sport"، أن الطبيب فابيانو دي ماركو مدير أمراض الرئة في مستشفى بابا جيوفاني قال:"مباراة أتالانتا وفالنسيا في سان سيرو كانت قنبلة بيولوجية بحضور أكثر من أربعين ألف شخص من مدينة بيرغامو وتنقلهم بالحافلات والسيارات والقطارات". 
وكان المباراة قد أقيمت في 19 فبراير الماضي، على ملعب سان سيرو في ميلان قبل أيام قليلة من اكتشاف البلاد الكارثة التي اصيبت بها بسبب انتشار فيروس كورونا.
وتسببت المباراة بوفاة 500 شخص على إثر إصابتهم بالفيروس حسب إذاعة كادينا سير، كما تسببت بإصابة 35% من لاعبي فالنسيا وعدد كبير من جماهيره.
وقد انتهت المباراة بفوز كبر لأصحاب الأرض بنتيجة 4 - 1، قبل أن يجددوا فوزهم على فالنسيا بمباراة الإياب في إسبانيا نتيجة 4-3.