الحياة برس - أعلنت شركة " Karex Berhad " أكبر منتج في العالم للواقي الذكري، عن وقف عمل مصانعها الثلاثة المنتجة في ماليزيا بسبب تفشي فيروس كورونا.
وأوضحت الشركة حسب ترجمة الحياة برس الجمعة، أنها أوقفت العمل منذ 10 أيام، بسبب الإغلاق المفروض من الحكومة لوقف إنتشار الفيروس، مما تسبب بعجز بلغ 100 مليون واقي ذكري يتم تسويقه دولياً والذي يحمل العلامة التجارية " Durex "، وهو الذي يتم توزيعه بشكل كبير من خلال برامج المساعدة مثل صندوق الأمم المتحدة للسكان، ووكالة الغوث " الإنروا ".
وقال الرئيس التنفيذي للشركة لرويترز:" سنشهد نقصاً عالمياً في الواقي الذكري في كل مكان وهذا سيكون مخيفاً ".
وأضاف أن القلق الأكبر هو بالنسبة للعديد من البرامج الإنسانية في أفريقيا، لن يكون النقص أسبوعين أو شهر فقط، يمكن أن يستمر النقص لعدة شهور.
ومن المتوقع أن يبقى الإغلاق في ماليزيا حتى 14 أبريل والأمر قابل للتمديد، وقد بلغ عدد المصابين فيها بفيروس كوروا 2161، وتوفي على إثره 26 شخص.
الصين هي الدولة الرئيسية الثانية لإنتاج الواقي الذكري، وأيضاً أدى فيروس كورونا لإغلاق المصانع على نطاق واسع، وأيضاً الهند وتايلاند.