الحياة برس - سيرت محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام ومحافظ سلطة النقد عزام الشوا، اليوم الخميس، صرافات آلية متنقلة إلى مناطق غرب رام الله لتسهيل صرف رواتب الموظفين في ظل حالة الطوارىء المعلنة لمواجهة فيروس كورونا.
وأكدت غنام، أنه "وبتعليمات من فخامة الرئيس محمود عباس ودولة رئيس الوزراء محمد اشتية، تم الترتيب بين المحافظة وسلطة النقد لتسهيل تسلم الموظفين رواتبهم وعدم خروجهم من بلداتهم وقراهم، التي للأسف تم تسجيل عدد من الاصابات فيها".
وقالت إن "هذه الخطوة جاءت للتخفيف عن أهلنا، وتقليل التجمعات وحتى يتسنى للموظفين استلام رواتبهم دون اضطرارهم للتوجه ألى مركز المدينة". وبينت أن "الأجهزة الأمنية سترافق الصرافات لضمان اتخاذ كافة تدابير واجراءات الصحة والتعقيم والتطهير، وترتيب الدور".
وأشارت إلى أن هذه الصرافات ستصل إلى المناطق الغربية بالتنسيق مع لجان الطوارىء والمجالس المحلية، وستعمل لعدة أيام بما في ذلك يومي الجمعة والسبت .

من جانبه، أكد الشوا أن سلطة النقد وبالتعاون مع كافة البنوك جاهزة لإيصال الخدمات المصرفية للمواطنين عبر هذه الصرافات المتجولة، لافتاً الى أن صرافات بنكي فلسطين والإسلامي العربي المتنقلة ستقدم الخدمة لعملاء البنوك الأخرى والبالغ عددها 14 بنكا، دون عمولة.