الحياة برس - كشفت وسائل إعلام مقربة من حزب الله اللبناني الأحد عن عملية إغتيال وقعت لأحد قادة الحزب في جنوب لبنان مساء السبت.
وأفادت تلك الأنباء بأن مجهولين اغتالوا محمد علي يونس، المسؤول عن ملف ملاحقة العملاء.
ولم يُعرف بعد من هي الجهة المسؤولة عن هذا العمل، في حين أن الجهات المقربة من الحزب حملت الإحتلال الإسرائيلي مسؤولية عملية الإغتيال.
وقالت مصادر محلية أنه تم العثور على جثته داخل سيارته بعد إستهدافه بطلقات نارية وطعنات بواسطة سكين.
ووقعت عملية الإغتيال على الطريق الواصلة بين بلدتي قاقعية الجسر وزوطر الغربية جنوب البلاد.