الحياة برس - إتفق كلاً من رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو وزعيم المعارضة بيني غانتس على مواصلة المفاوضات لتشكيل حكومة طوارئ بعد إنتهاء الأعياد اليهودية.
وقالت صحيفة يديعوت الإسرائيلية الخميس، أن إتصالا جمع الإثنين للتهنئة بحلول عيد الفصح اليهودي، وإتفقا على ضرورة تشكل الحكومة الموسعة لمواجهة جائحة كورونا.
ومن المتوقع أن تضم الحكومة أكبر عدد وزارء في تاريخ إسرائيل، حيث ستتشكل من 35 وزيراً، وتم توزيع الحصص الوزارية بين كت اليمين وحزب غانتس المعارض وحزب العمل بزعامة عمير بيرتس، وسيكون من نصيب كل كتلة 15 ملف وزاري.
وفيما يخص سياسة الضم العنصرية، فهذا أمر متفق عليه من كافة الأطراف الإسرائيلية وسيتم تنفيذه بعد شهرين من تشكيل الحكومة.