الحياة برس -  أعلنت عدة أحزاب سياسية هولندية، اليوم الأحد، عن إدانتها ورفضها لخطة الحكومة الاسرائيلية بشأن ضم الأرض الفلسطينية.
وأوضحت هذه الاحزاب ردا على الرسائل التي وجهتها البعثة الفلسطينية في هولندا لممثلي وأعضاء الأحزاب السياسية المختلفة في البرلمان الهولندي حول المخططات الخطيرة للحكومة الإسرائيلية لضم الارض الفلسطينية المحتلة، أن مخططات الضم تمثل إنتهاكا للقانون الدولي، ولقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.
وشددت على أن قيام الحكومة الاسرائيلية بضم الأرض الفلسطينية سينهي فرص تحقيق السلام والتوصل لحل الدولتين، وبالتالي سيقوض مواقف وجهود المجتمع الدولي والاتحاد الاوروبي الملتزمة بتحقيق حل الدولتين.
وأكدت ضرورة العمل بشكل سريع لمنع القيام بهذه الخطوات والاعمال غير القانونية، وإضطلاع المجتمع الدولي بدور فاعل ومؤثر من أجل دفع الأطراف المعنية نحو التوصل الى إتفاق سلام يفضي لتحقيق حل الدولتين.
وتأتي هذه التحركات وسط موجة حراك ومناقشات تدور داخل إطار الاتحاد الاوروبي لبحث الاجراءات والخطوات التي يمكن لدول الاتحاد إتخاذها من أجل مواجهة المخططات والخطوات الإسرائيلية غير القانونية لضم الأرض الفلسطينية.