الحياة برس - أعلن بيل دي بلاسيو رئيس بلدية نيويورك، حظر التجول الليلي في المدينة اعتباراً من الاثنين جراء المظاهرات وما رافقها من أعمال الشغب المتواصلة منذ عدة أيام على خلفية وفاة جورج فلويد على يد أحد أفراد الشرطة.
وقال في تغريدة له على حسابه في تويتر:"تحدّثت مع الحاكم (ولاية نيويورك) آندرو كومو وحفاظا على سلامة الجميع قررنا فرض حظر تجول في مدينة نيويورك هذا المساء، يدخل حيّز التنفيذ عند الساعة 11 ليلا ويرفع عند الخامسة فجرا".
نيويورك هي واحدة من 40 مدينة أمريكية أخرى أعلنت فرضها حظر التجول.
وأعلن رئيس البلدية بالإضافة لحاكم الولاية، عن مضاعفة إنتشار الشرطة لمواجهة التظاهرات، التي تتسع رقعتها يوماً بعد يوم، واشتدت بعد حرق مركبات ومراكز للشرطة ونهب المتاجر، خاصة في جادة برودواي في مانهاتن.
وقال دي بلاسيو في بيان إن "الاحتجاجات كانت هادئة بشكل عام. لا يمكننا السماح للعنف بتقويض رسالة هذه اللحظة".
وتعهد رئيس البلدية "محاسبة" عناصر الشرطة إذا ما ارتكبوا أعمالاً وحشية إضافية، مشيراً إلى أن قائد شرطة نيويورك سيتحدّث عن هذا الأمر في وقت لاحق من الاثنين.