الحياة برس - طالب محافظ الخليل اللواء جبرين البكري المواطنين، بعدم التعاطي مع أي قوائم مصدرها جهات مشبوهة، لأسماء متهمة بتسريب وبيع أراضٍ وعقارات للمستوطنين في الضفة الغربية ومحافظة الخليل.
وأكد البكري في بيان صحفي، اليوم الأحد، أن هذه الجهات تسعى، إلى ضرب النسيج الاجتماعي لإشغال الشارع بقضايا مشبوهة تبعد المواطنين عن معركة القيادة السياسية بمواجهة صفقة القرن ومؤامرة الضم.
وأضاف أن هذه الإشاعات تهدف إلى إبعاد الناس عن قضية سرقة حكومة الاحتلال للأرض الفلسطينية، وضرب المصلحة الوطنية التي تشهد تلاحما غير مسبوق ما بين المواطنين والحكومة الفلسطينية، وهذا يزعج الاحتلال.
وأشار إلى أنه تم الإيعاز للأجهزة الأمنية بمتابعة هذه الإشاعات واتخاذ الإجراءات القانونية ضد مثيريها، وفي حال توفر معلومات قيام أي شخص بتسريب أرض أو عقار ستلاحقه الأجهزة الأمنية وسيقدم للقضاء.
وكان محافظ قلقيلية رافع رواجبة، قال إن ما نشرته بعض المواقع المشبوهة، عن قائمة تحتوي على 166 اسماً، ادعت أنهم باعوا أرضهم للاحتلال، غير صحيحة ولا تمت للحقيقة بصلة، وهي محض افتراء يحاول بعض الجهلة ترويجه.
ودعا إلى توخي الحيطة والحذر وعدم الانجرار وراء المغرضين، الذين يريدون بث الفتنة والضغينة والنيل من ارادة أبناء شعبنا.