الحياة برس - كشف نيكولاي ملادينوف، منسق الأمم الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، عن لقاء جمعه بقادة أجهزة أمنية فلسطينية في الضفة الغربية المحتلة.
وقال ملادينوف على حسابه في تويتر، أنه التقى اللواء زياد هب الريح قائد الأمن الوقائي، واللواء نضال أب دخان قائد جهاز الأمن الوطني، وتم مناقشة الوضع الأمني بعد قرار القيادة الفلسطينية بوقف التنسيق بكافة أشكاله مع الإحتلال الإسرائيلي من ضمنه التنسيق الأمني.
ورأى ملادينوف أنه من المهم العمل على التوصل لحل سياسي على مبدأ حل الدولتين، واستمرار عمل قوى الأمن بالحفاظ على الهدوء ومنع أي أعمال عنف.
يأتي التصعيد السياسي من الجانب الفلسطيني بعد عزم حكومة الاحتلال تنفيذ خطة ضم لما يقارب 30% من من أراضي الضفة الغربية والتي تشمل أكثر من 130 مستوطنة، وغور الأ{دن وبحيرة طبريا والبحر الميت.