الحياة برس - استقبل رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية الأحد، سفير جمهورية نيكاراغوا لدى فلسطين يوبرتو موراليس في مقر رئاسة الوزراء في رام الله.
وبحث اشتية مع السفير تأثير كورونا على البلدين، وخطط الضم الإسرائيلية وتبعاتها على الدولة الفلسطينية ومبدأ حل الدولتين والإلتزام بالقانون الدولي.
وعبّر اشتية عن شكره لمواقف نيكاراغوا الداعمة لفلسطين ولشعبها في المحافل الدولية، والنابعة من العلاقة التاريخية بين الشعبين.
ومن جانبه، نقل موراليس تحيات الرئيس النيكاراغوي دانييل أورتيغا، مؤكدا إيمان بلاده بعدالة القضية الفلسطينية وأن حكومته وشعبه سيبقيان دائماً إلى جانب فلسطين.