الحياة برس - دعت الهيئة الفلسطينية للثقافة والفنون والتراث، لجلسة تشاورية الثلاثاء، للإعداد لوقفة إحتجاجية تنظمها الهيئة بالشراكة مع منظمات المجتمع المدني ضد مخططات الضم وصفقة القرن، والمشاريع التعسفية الإسرائيلية في طوباس والأغوار الشمالية.
وشارك في الجلسة عدداً من مدراء المؤسسات والمخاتير، بحضور أمين عام إئتلاف شباب فلسطين السفير محمد عريقات، ومسؤول لجنة العلاقات العامة السيد أحمد مقداد، وعضو اللجنة القانونية المستشار سليمان أبو عودة.
ودعا أمين عام الائتلاف، في مداخلة له باسم الائتلاف، بعد تأكيده على مشاركة الائتلاف في هذه المبادرة، إلى التركيز على دور الشباب ودعمهم بكل الإمكانيات المتاحة، كونهم هم الذين يحملون على عواتقهم هموم الوطن وهم الذين سيصنعون مستقبله ويواجهون تحدياته. 
واقترح كل من الأمين العام للائتلاف والمستشار أبو المظفر بعض التعديلات في صياغة البيان الذي سيتم تسليمه للمندوب السامي للأمم المتحدة خلال الوقفة، وقد تم الأخذ بجميع هذه المقترحات.
في نهاية الاجتماع، تم تشكيل لجنة صياغة من خمسة أشخاص منهم عضو اللجنة القانونية في الائتلاف المستشار سليمان أبو عودة، الذي كُلِّفَ، في نهاية الاجتماع الذي تلى الجلسة التشاورية، بإعادة صياغة البيان بعد التعديلات المعتمدة وتقديمه لاجتماع لجنة الصياغة المصغرة التي ستنعقد غدًا الساعة التاسعة صباحًا في نفس المكان.