الحياة برس -  صعدت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، من انتهاكاتها بحق أبناء شعبنا وممتلكاتهم، واعتقلت 14 مواطنا، وهدمت ثلاثة منازل، واقتلعت عشرات أشجار الزيتون في الضفة.
ففي القدس، هدمت قوات الاحتلال منزل المواطن شرحبيل علقم في منطقة تل الفول في بيت حنينا.
وفي مدينة رام الله، هدمت جرافات الاحتلال منزلاً قيد الإنشاء يعود للمواطن عبد العزيز عودة الفروخ الذي يقع على مساحة دونم في بلدة بيتونيا.
واندلعت مواجهات خلال عملية الهدم، أطلق الاحتلال خلالها قنابل الصوت والغاز اتجاه الشبان دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.
كما هدم الاحتلال منزل المواطن أحمد أبو صفية في بلدة بيت سيرا غرب رام الله، والذي تسلم إخطاراً بالهدم قبل عدة أيام.
يذكر ان الاحتلال حاول قبل يومين هدم منزل المواطن محمد عنقاوي في البلدة إلا أن الأهالي منعوا الجرافات من الهدم بعد اعتصامهم فوق سطح المنزل.

الاحتلال يعتقل 14 مواطنا من الضفة

ففي جنين، اعتقلت قوات الاحتلال خمسة مواطنين، بينهم صحفي ، وهم: الصحفي مجاهد السعدي من مدينة جنين، وجمال محمد منيب الشيخ ابراهيم، ومحمود حافظ ملحم من بلدة كفرراعي، وفارس حسني شواهنة، وإبراهيم كامل عبد الفتاح كامل شلبي من بلدة السيلة الحارثية.
وفي قلقيلية، اعتقلت قوات الاحتلال، ستة مواطنين، وهم: وائل علي أبو قمر (44 عاما)، ويوسف محمد الراعي (39 عاما)، وبلال محمد مسكاوي (39 عاما)، وابراهيم شاكر شبيطة (40 عاما) من بلدة عزون شرق قلقيلية، والشقيقين براء (24 عاما) وحسين علي ابتلي (23عاما) أثناء تواجدهما بشارع "جلجولية"، بمدينة قلقيلية.
وفي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال، ثلاثة مواطنين، وهم: مثنى عمر القواسمة من مدينة الخليل، وعدي يونس الدودة، ومحمد يونس البو من بلدة حلحول.

اقتلع عشرات أشجار الزيتون في قرية بردلة

وفي الأغوار، اقتلعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، عشرات أشجار الزيتون في قرية بردلة بالأغوار الشمالية.
وقال رئيس مجلس قروي بردلة زايد صوافطة، إن الاحتلال اقتلع ما يقارب 85 شجرة زيتون في قرية بردلة بالأغوار الشمالية، تعود للأشقاء عزت، ومحمود، وهزاع، وأحمد فالح ربايعة.