الحياة برس - قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية الخميس، أن الإحتلال الإسرائيلي يسعى لهدم أركان الدولة الفلسطينية من خلال المضي في تنفيذ مخطط الضم لأراضٍ فلسطينية.
وشكر إلمانيا على ما تقدمه للشعب الفلسطيني من مساعدات، خلال حضوره توقيع اتفاقية دعم لقطاع الصرف الصحي في مدينة سلفيت مقدّمة من بين التنمية الألماني بحضور الممثل الالماني لدى فلسطين كريستيان كلاغز. 
وقال أن ألمانيا تساند الشعب الفلسطيني في هذا الظرف، ولا سيما أن إسرائيل تسعى لهدم أركان الدولة الفلسطينية، داعياً المجتمع الدولي للوقوف مع الشعب الفلسطيني.
مؤكداً أن المجتمع الدولي أكد أنه يقف بجانب فلسطين، وينفذ المشاريع المختلفة لصالحه، لتعزيز البنية التحتية وإقامة الدولة على حدود الـ 67 وعاصمتها القدس الشريف.
وبيّن اشتية أنّ قيمة المشروع هي 3 ملايين يورو، وهو استكمال لمشروع بدأ منذ تسعينيات القرن الماضي وهو حاليًا في مراحله الأخيرة ليخدم محافظة سلفيت بكاملها.