الحياة برس - توفي ثلاثة شبان في قطاع غزة خلال الساعات الـ 24 الأخيرة، بعد إقدامهم على الإنتحار.
وقالت مصادر محلية ونشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي، أن الشاب سليمان العجوري " 24 عاماً "، أقدم على الإنتحار بإطلاق النار على نفسه أمام منزله في منطقة أبراج الشيخ زايد شمال قطاع غزة.
كما توفي الشاب أيمن الغول من مخيم الشاطئ بعد أن ألقى بنفسه من الطابق الخامس، في حين توفي إبراهيم ياسين متأثراً بجروح خطيرة كان قد أصيب بها على إثر إحراق نفسه قبل أسبوع في مخيم الشاطئ.
وسجلت محاولة إنتحار لفتاة من خانيونس بعد تناولها حبوب دواء متنوع وأدية خاصة بأمراض الإضطراب والقلق النفسي بسبب مشاكل عائلية تمر بها، ووصفت حالتها بالمتوسطة، حسب ما تناقلته مواقع محلية.
يشار ان أهالي القطاع يمرون بأوضاع إقتصادية وإجتماعية صعبة للغاية بسبب إنتشار الفقر وانعدام فرص العمل، حيث تجاوزت نسبة الفقر الـ 70%، بسبب حالة التشرذم السياسي الداخلي، والحصار الإسرائيلي المتواصل منذ ما يزيد عن 14 عاماً.