( الآراء المطروحة تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الحياة برس )
أدانت فصائل فلسطينية عديدة، تصريحات وزير الخارجية اللبناني الأسبق و رئيس "التيار الوطني الحر" جبران باسيل، التي اعتبر فيها فيها أن "وجود اللاجئين الفلسطينيين والسوريين يؤثر على تحقيق لبنان لمبدأ الحياد" .
وجاءت تصريحات جبران باسيل اثر لقاءه بالبطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي لتعيد الجدل حول مبدأ الحياد الذي سعت لبنان طيلة عقود لتحقيقه دون جدوى , حيث اعتبر صهر الرئيس أن "مبدأ حياد لبنان لا يمكن أن ينجح ما لم تعترف به دول الجوار و تعمل على إخراج عناصرها التي تسعى لتفجير الداخل اللبناني ".
جدير بالذكر ان تصريحات وزير الخارجية الأسبق في توافق تام مع رؤية عدد كبير من اللبنانيين في خصوص ملف الفلسطينيين المتواجدين بلبنان , حيث يرى الكثير من المواطنين أن تواجد حركة المقاومة الإسلامية حماس و نشاطها الواسع في البلاد يؤثر سلبا على المصالح الوطنية اللبنانية .
هذا و قد انتقد أعضاء حماس تصريحات جبران الباسيل , حيث صرح احد القياديين المقربين من احمد عبد الهادي الممثل الرسمي لحماس بلبنان ان الوجود الفلسطيني بالبلاد هو واقع لا يمكن باي حال من الأحوال تجاهله و ان حماس ملزمة بالدفاع عن المصالح الفلسطينية عبر المشاركة في دائرة صنع القرار .
تعمل الطبقة السياسية اللبنانية اليوم على النأي بالبلاد من دخول معركة المحاور التي دفعت بيروت ثمنها غاليا فيما سبق , فالأزمة الاقتصادية و الاجتماعية تستلزم العمل على توفير مناخ من الاستقرار لدفع العجلة الاقتصادية مرة أخرى