الحياة برس - تصدر الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله الواجهة بعد ساعات من إنفجار مرفأ بيروت، لحديثه السابق عن سيناريو تفجير نووي يتوقع أن يحدث في دولة الاحتلال الإسرائيلي، يشبه ما حدث في مرفأ بيروت.
وقال نصر الله ف خطاب سابق له، أن الحزب سيستهدف حاويات الأمونيا في ميناء حيفا، مما سيتسبب بانفجار شبيه بالقنبلة النووية، وستؤدي لمقتل عشرت الآلاف في المنطقة التي يعيش فيها ما يقارب 800 ألف نسمة.
إنفجار مشابه لهذا السيناريو حدث في مرفأ بيروت، مما أدى في إحصائية أولية لمقتل 100 شخص، وإصابة ما يقارب 4 آلاف آخرين، كما أن العشرات ما زالوا مفقودين تحت الأنقاض.