الحياة برس - أعرب أمين سر المكتب الحركي المركزي للجرحى في المحافظات الجنوبية سوراج اللوح، الأربعاء عن تضامن حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح، وكافة مكونات الشعب الفلسطيني مع الشعب اللبناني الشقيق في المحنة التي يمر بها إثر الإنفجار المؤسف الذي أصاب العاصمة اللبنانية بيروت.
وقدم اللوح في تصريح وصل الحياة برس نسخة عنه، أحر التعازي والمواساة للشعب اللبناني الشقيق، مشدداً على أهمية العمل على كشف ملابسات الحادثة وتحديد المسؤولين عن وقوعها.
وأكد القيادي في فتح، أن القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس " أبو مازن "، أوعز بتقديم كل المساعدة الممكنة بكافة الوسائل الممكنة للشعب اللبناني الشقيق، متمنية الشفاء العاجل للجرحى والرحمة للشهداء.