الحياة برس - اختطفت قوات خاصة إسرائيلية فجر السبت، شاباً فلسطينياً بع مداهمة منزله في مخيم جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.
وقالت مصادر محلية أن القوات اقتحمت المكان في شكل مباغت، وانسحبت خلال وقت قصير جداً، قبل أن يتمكن أحد من الانتباه لها.
وقد إستخدمت القوات مركبة مدنية، كما كانوا يرتدون ملابس مدنية لعدم لفت الإنتباه وسط إنتشار مكثف لجنود الاحتلال في منطقة واد برقين وأطراف المدينة للتدخل في حال تم إكتشاف القوة.
وبينت المصادر أن المختطف هو الشاب إسلام جربوع، ولا يعرف مصيره حتى الآن.