الحياة برس -  أخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، بهدم بنايتين سكنيتين، في منطقة واد الحمص شمال شرق بيت لحم.
وأفاد مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم حسن بريجية ، أن كل بناية تتكون من تسوية، وطابق تقدر مساحته بـ200 متر مربع، تعود ملكية إحداهما للمواطن أيمن ربايعة وتقع بالقرب من قرية صور باهر جنوب شرق القدس المحتلة، والأخرى للمواطن محمد عميرة، وتقع بمحاذاة قرية دار صلاح شرق بيت لحم.
يشار إلى أن سلطات الاحتلال، أقدمت قبل عام على هدم عشرات المساكن في منطقة واد الحمص، في إطار سياسة التهجير والاستيلاء على الأرض لصالح التوسع الاستيطاني.