الحياة برس - أطلق رئيس الوزراء محمد اشتية، والمنسق الخاص للأمم المتحدة (UNSCO) جيمي ماكجولدريك، اليوم الثلاثاء، في رام الله، أطلس التنمية المستدامة، الذي تم إعداده بمبادرة من رئيس الوزراء من قبل فريق عمل الأمم المتحدة في فلسطين والحكومة الفلسطينية.
وقال رئيس الوزراء: "نقدم الشكر لشركائنا في الأمم المتحدة على دعمهم لإنجاز هذا الأطلس التنموي، وهو الأول في العالم والأول في المنطقة، والذي يشكل خريطة طريق في مجال التنمية في مختلف المحافظات".
وأضاف اشتية: "يضع هذا الأطلس فلسطين في جميع مؤشرات التنمية المستدامة: التعليم، والصحة، والبيئة، وغيرها، وسيكون أحد أدواتنا في استراتيجيتنا للتنمية بالعناقيد وتطوير الأراضي الفلسطينية جميعها".
من جانبه، قال ماكجولدريك: "نفخر بهذه الوثيقة الهامة وهي ثمرة تعاون فريق مكتب رئيس الوزراء وطواقم الأمم المتحدة، وهي الوثيقة الأولى من نوعها في الإقليم والعالم، نتطلع لاستخدامها في التخطيط للمشاريع التنموية".
ويستعرض الأطلس قضايا ومؤشرات ذات أولوية للتنمية المستدامة في فلسطين، وذلك باستخدام خرائط ورسومات ومخططات بيانية تعكس الأولويات التنموية الوطنية المنصوص عليها في أجندة السياسات ضمن إطار أهداف التنمية المستدامة.
ويساهم هذا العمل في رسم صورة متكاملة لواقع التنمية المستدامة في فلسطين من خلال تبيان النجاحات وما تم إنجازه من تقدم من جهة، والاشارة الى التحديات والفجوات في العملية التنموية من جهة أخرى.