الحياة برس - أعلنت وزارة الداخلية في قطاع غزة الأربعاء، عن تمديد حالة حظر التجوال في القطاع لمدة 48 ساعة إعتباراً من ليلة الخميس، في محافظات الوسطى وخانيونس ورفح، ضمن إجراءاتها لمواجهة إنتشار فيروس كورونا.
كما تقرر الإبقاء على حظر التجوال في محافظتي غزة والشمال حتى صدور تعليمات جديدة.
المتحدث باسم وزارة الداخلية إياد البزم، أعلن عن تشديد الإجراءات، كما سيتم إغلاق كافة الطرق الرئيسية المؤدية للمحافظة أمام حركة المواطنين، مع الإبقاء على شارع صلاح الدين مفتوحاً للحركة الضرورية فقط.
ولفت إلى استمرار إجراءات فصل المناطق في محافظة الشمال عن بعضها البعض، في ظل ازدياد أعداد الإصابات فيها.
وأكد البزم على ضرورة إتخاذ المواطنين كافة الإحتياطات اللازمة وإجراءات السلامة خلال تنقلهم الطارئ والضروري، مع التأكيد على ضرورة الإلتزام بحظر التجوال.
من جانبه قال المتحدث باسم وزارة الصحة أشرف القدرة، أن إزدياد الحالات المسجلة خلال الساعات الأخيرة والتي بلغت 83 حالة، تشير إلى أننا أمام تصاعد في منحنى تفشي الوباء، بما ينبئ بأ الحالة لم يتم السيطرة عليها بعد، وفي حال لم تتضافر الجهود في هذا الإتجاه ستكون المآلات وخيمة.
وأضاف:"اننا امام فترة حساسة والنتائج خلال الأيام القادمة ستظهر مدى نجاعة الإجراءات التي نقوم بها ومدى التزام الموطنين بالضوابط".
وقد الشكر لشريحة واسعة من المواطنين الذين إلتزموا بإجراءات الحظر، محذراً من خطورة شريحة أخرى ما زالت غير ملتزمة، وهي ستكون بوابة العبور نحو التفشي الأكبر.
مشيراً إلى أن التفاوت في درجة التزام المواطنين بالإجراءات بدأ ينعكس على أعداد الإصابات بالانخفاض في المناطق الملتزمة و بازدياد في المناطق غير الملتزمة , وعليه لن يتم التعامل مع كافة مناطق قطاع غزة بنفس الدرجة وسيعتمد ذلك على عدة مؤشرات وعلى رأسها عدد الإصابات المسجلة ودرجة الالتزام.