الحياة برس - كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية الأحد، عن نية دولة الإحتلال الإسرائيلي، طلب تعويضات من الولايات المتحدة الأمريكية بعد قرارها ببيع طائرات حربية متطورة للإمارات.
وقالت الصحيفة، حسب ما ترجمته الحياة برس، أن واشنطن أبرمت صفقة أسلحة مع الإمارات، تشمل بيع طائرات متطورة من طراز F35، وطائارت بدون طيار، كجزء من اتفاقية التطبيع مع إسرائيل.
وتناقش المؤسسة الأمنية الإسرائيلية حزمة من التعويضات التي ستطالب بها واشنطن، من بينها تسريع تسليم المساعدات العسكرية الأمريكية لإسرائيل وتأجيل تسليم الأسلحة للإمارات عاماً إضافياً.
ويشير طلب التعويض إلى ان حكومة الاحتلال إستسلمت للصفقة، وبات الأمر منتهياً، الأمر الذي قد يقوض التفوق العسكري الإسرائيلي في المنقطة.
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وعد بالحفاظ على التفوق العسكري الإسرائيلي، وهو تجديداً للوعد الذي قطعته أمريكا على نفسها بعد حرب أكتوبر عام 1973.
وسيتم مناقشة الصفقة مع الإمارات في الكونغرس قريباً، وتأمل إدارة ترامب أن تتم الموافقة.
وكشف تقرير لنيويورك تايمز أيضاً عن وجود طائرة من نوع "  "، وهي مخصصة لتدمير بطاريات الدفاع الجوي ضمن الصفقة.