الحياة برس - شهد الدولار الأمريكي والين الياباني إرتفاعاً، لأعلى مستويات في الأسبوع، بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إصابته بفيروس كورونا.
النبأ تسبب بموجة من التقلب في السوق، حيث كان المستثمرون يتأهبون للإنتخابات الرئاسية المقررة في نوفمبر المقبل.
وارتفعت العملة الأميركية نحو نصف بالمئة مقابل الدولارين الأسترالي والنيوزيلندي الشديدي التأثر بالمخاطرة، بينما صعد الين بنحو 0.3 بالمئة إلى 105.27 للدولار وهو أعلى مستوياته منذ الاثنين.
وانخفض اليورو 0.3 بالمئة إلى 1.1716 دولار. 
في حين حقق الين مكاسب أكبر مقابل العملات الأخرى، وتحول المستثمرون للإبتعاد عن الأصول العالية المخاطر والسلع الأولية.