الحياة برس - تعرض رجل روسي للقتل داخل منزله بعد أن إقتحمه عدد من الملثمين وقيدوه وزوجته وطالبوه بتسليمهم أمواله الموجودة في المنزل.
وسائل إعلام محلية قالت أن الجريمة وقعت الإثنين الماضي، وراح ضحيتها فلايمير ماروغوف الملقب بـ "ملك النقانق".
بعد مغادرة الجناة المنزل، تمكنت الزوجة من فك وثاقها وإبلاغ الشرطة بالجريمة، كما تمكن الجناة من الهرب بسيارة الضحية وتركها قرب مدينة إيسترا شمال غرب موسكو.
كما عثرت الشرطة على القوس والنشاب المستخدمان في قتل الرجل.