الحياة برس - نجحت تجارب أجراها المركز الوطني للأرصاد الجوية في دبي في وقت سابق، بتشجيع السحب لهطول الأمطار في البلد الصحراوية الحارة.
ويسعى المركز لتجديد تجربه مرة أخرى في ظل إرتفاع درجات الحرارة ووصولها لـ 43 درجة مئوية.
ويتم العمل بهذه التقنية من خلال طائرات بدون طيار تطلق أشعة ليزر باتجاه السحب، حتى تتجمع وتشكل المطر.
مع نجاح هذه التقنية من المتوقع أن يتم رؤيتها في العديد من البلدان الخليجية التي تعاني من نقص الأمطار.