الحياة برس - طلبت إدارة نادي برشلونة الإسباني من لاعب الفريق الأول عثمان ديمبيلي، تجديد عقده الذي ينتهي نهاية الموسم الحالي قبل العودة للعب في صفوف الفريق.
وقال صحيفة سبورت الإسبانية، أن الإدارة تمارس ضغوطاً على عثمان لإجباره على تجديد عقده، بعد رحلة علاج طويلة تعافى منها، حيث أصيب في بطولة يورو 2020 خلال مباراة مع فريق بلاده "فرنسا".
التقرير أوضح أن النادي يعرف جيداً ضرورة بقاء عثمان في ظل المعاناة التي يواجهها هجوم النادي الكتالوني هذا الموسم، ولكن أيضاً إدارة النادي لا تريد السماح له بالرحيل مجاناً هذا الصيف.
في الإتجاه الآخر يمر النادي بأزمة مالية حقيقية، حيث يواجه أزمة في دفع فاتورة أجور اللاعبين، وهو ما يؤثر على مطالب عثمان المالية، كما أن العديد من النوادي إستعدت لصرف راتب مرتفع له في حال كان لاعباً حراً هذا الصيف.
وكيل أعمال ديمبيلي ماطل إدارة برشلونة على مدار العام الماضي حتى يكون الطرف الأقوى في المفاوضات، في ظل أن برشلونة لا يمكنه خسارة اللاعب بعد أن دفع 120 مليون يورو للتعاقد معه.