الحياة برس - أحيانا بعد مرور فترة طويلة على الزواج تبدأ الضغوط والمسؤوليات تتزايد على الزوجين، مما تتسبب بتلاشي الرومانسية في الحياة الزوجية.

لكن ما الذي يحدث في السنة السابعة تحديدًا على الزواج ولماذا يخالج بعض النساء شعور بأنها تكره زوجها؟


ما السرّ في السنة السابعة من الزواج؟

تعد السنة السابعة من الزواج سنة مفصلية وحساسة للغاية ففيها يمر الثنائي بالكثير من العقبات فإما يتخطيانها بنجاح وإما تتفكك الروابط التي كانت قوية في السابق ويصبح الزواج مهددًا بالإنهيار الى حدّ كبير. وفي هذه السنة بالذات يزداد شعور المرأة بأن زوجها قد تبدّل وقد تبدلت تصرفاته فتشعر بأنها تكرهه!
لماذا تكره المرأة زوجها؟

عندما تشعر بأنه بات يهملها ولم يعد يهتم لإمضاء الوقت معها ولمغازلتها فحينئذ تبدأ بالإبتعاد عنه وتكرهه تدريجيًا.

الأنانية أيضًا من أبرز الأسباب التي تدفع المرأة الى كره زوجها.

لعل الخيانة الزوجية أكثر ما يجعل الزوجة تكره زوجها من كل قلبها وتجعلها تأخذ قرارًا بالإنفصال حتى.

وبعد مرور السنوات قد لا يصبح الرجل مهملًا بل قد يشعر بغيرة قاتلة على زوجته بسبب خوفه من أن تتخلى عنه في هذه المرحلة وتبحث عن رجل أفضل منه. 

غيرة الرجل القاتلة وغير المبررة تجعل أيضًا الزوجة تكره زوجها.