الحياة برس - قضت المحكمة العسكرية في مصر بالسجن المؤبد على ستة عشر متهمًا في القضية المعروفة إعلاميًا باسم "الخلايا النوعية لجماعة الإخوان" لاتهامهم بتكوين عصابة إرهابية مسلحة للتعدي على المنشآت العامة والعسكرية، واستهداف أفراد الشرطة والجيش.

كما قضت المحكمة بالسجن خمس عشرة سنة لمتهمين اثنين وانقضاء الدعوى للمتهم محمد محمد كمال لوفاته وبالبراءة وعدم الاختصاص لسبعة وثلاثين متهمًا.
وجاء في أمر الإحالة، أن المتهمين من الأول وحتى الرابع عشر، أسسوا على خلاف أحكام القانون، عصابة مسلحة كان الغرض منها تعطيل أحكام الدستور والقانون ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية والحقوق العامة للمواطنين، وغيرها من الحقوق العامة التي كفلها الدستور والقانون واستهداف أفراد الشرطة والجيش، والاعتداء على الأماكن والمرافق العامة وتولى المتهمين قيادتها تحت مسمي العمليات النوعية، واتخذوا من الإرهاب وسيلة لتنفيذ وتحقيق أغراضهم.
وكشفت التحقيقات أن القيادي الإخواني محمد كمال، واثنين وخمسين آخرين، أمدوا الخلية الإرهابية بمعونات مادية ومالية، كما تولوا توفير مقرات تنظيمية وأموال وسيارات ومعلومات لتنفيذ العمليات.

--------------