الحياة برس - هناك أزواق دائما في كل شيئ، والزواج أيضاً يكون من أساسياته أن يُعجب الشاب بالفتاة وأيضاً أن تُعجب الفتاة بالشاب، وتبدأ الحياة الزوجية.
فمن الشباب من يفضل الفتاة الرفيعة ومنهم العكس كما هو معروف.
كما أن الكثير من الفتيات يلهثن خلف الرشاقة، فمنهن من تبحث عن إرضاء نفسها ومنهن من تبحث عن إرضاء الزوج .
اليوم سنتحدث عن دراسة جديدة تكشف أن الرجل الأسعد هو الذي يتزوج من إمرأة سمينة.
فقد أكدت الدراسة ان الرجل الذي يتزوج إمرأة سمينة يكون سعيداً ويضحك كثيراً ويعيش حياة أطول من الرجال الذين يتزوجون النحيلات أو الرشيقات.
ولدى البحث في الأسباب، وجد الخبراء انّ المرأة السمينة تكون خفيفة الظلّ وتضحك أكثر من المرأة الرشيقة التي قد تكون متعالية او نكدية في الكثير من الأوقات، وبالتالي فإنّ المرأة السمينة تجعل زوجها أكثر سعادة ومرحًا وتسعى الى إرضاء زوجها أكثر من المرأة النحيلة وبذلك يكون الزوج أكثر سعادة بقربها.
ومن جهة أخرى، وبعد إجراء إحصائيات على مجموعة من الرجال، تبّين أنّ المرأة الممتلئة او السمنية أكثر إغراء بالنسبة الى الرجل من المرأة النحيلة. اما في عقل الرجل الباطني، فالمرأة السمينة تمثّل الخصوبة والقدرة على الإنجاب بعكس المرأة الأخرى لذلك تراه يميل الى المرأة السمينة.
وقد أضاف الخبراء في هذا الصدد أيضًا أنّ العوامل نفسها تفسّر انجذاب الرجل الى صاحبات المؤخرة الكبيرة والتي تقترن بشكل مباشر بمفهوم الخصوبة لدى المرأة بحيث تنجب المرأة السمينة أكثر من المرأة النحيلة التي غالبًا ما تعاني مشكلات في الدورة الشهرية.



--------------