الحياة برس - ولي العهد السعودي محمد بن سلمان كان هو نجم قمة العشرين في العاصمة الأرجنتنية بيونس آيريس، حيث ركز الإعلام كثيراً على تصرفاته في ظل مقاطعته من بعض الزعماء على خلفية قضية الصحفي جمال خاشقجي والأزمة اليمنية.
وبعد مقطع الفيديو الذي أظهر العلاقة الحميمة بين ولي العهد السعودي والرئيس الروسي فلاديمير بوتين والمصافحة المثيرة للجدل، تم رصد كيف تفاعل وتعامل محمد بن سلمان مع حضور الرئيس التركي رجيب طيب أردوغان.
وظهر في الصورة حركة مضحكة من ولي العهد السعودي قد تكون عفوية، ولكنها تبدي كم أن العلاقة بين الطرفين تشوبها الكثير من المشاكل.
وكان مغردون أطلقوا عدة هاشتاغات تنقالوا من خلالها صور بن سلمان خلال القمة  #محمد_بن_سلمان_في_قمة_ال20 #محمد_بن_سلمان_في_قمة G20.
وتباينت التعليقات على تلك الصور عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إذ اعتبر مغردون أن قضية خاشقجي وحرب اليمن تسببتا في عزل ابن سلمان أمام العالم، في حين وصف حضوره بالقوي والملفت.
وكان ولي العهد السعودي عقد لقاءات مع قادة الدول المشاركة في قمة العشرين ولكن بعضها حاز على اهتمام رواد مواقع التواصل الاجتماعي أكثر من غيرها.