الحياة برس - قالت المنظمة السورية لحقوق الإنسان أن 21 شخصاً قتلوا في الغارات الإسرائيلية التي استهدفت مواقع للحرس الثوري الإيراني في محيط العاصمة السورية دمشق ليلة الأحد الماضي.
وأشار المركز إلى أن 12 من القتلى هو من أعضاء الحرس الثوري.
ولم تعلن إيران أو سوريا عن الخسائر التي جاءت على خلفية الغارات الإسرائيلية.
وذكر مصدر سوري حينها أن الدفاعات الجوية السورية اسقطت 32 صاروخاً، وأن الغارات نفذتها طائرات من فوق المجال الجوي اللبناني والأراضي الفلسطينية المحتلة.
فيما قال جيش الإحتلال أن الغارات استهدفت مواقع للحرس الثوري ومعدات للدفاع الجوي السوري.