الحياة برس - بثت سيدة أمريكية لقطات عبر البث المباشر على موقع الفيسبوك، توضح عملية إغتصابها خلال حفل راقص السبت الماضي.
وظهر في الفيديو أن السيدة تطلب المساعدة خلال اغتصابها في الحفل الراقص في النادي الليلي المعروف باسم " اوبرا اتلانتا "، في مدينة اتلانتا في ولاية جورجيا الأمريكية.
وسمع صوت المرأة وهي تقول " لا "، " رجاءاً ليساعدني أحدكم "، وفي نفس الوقت ظهر صوت المتهم بالاغتصاب قائلاً " اسكتي ".
واستمر فيديو الاغتصاب معروضاً على الفيسبوك لمدة 12 دقيقة، كما ظهر في الفيديو الرجل المتهم وهو يقوم بتصوير عملية الاغتصاب بكاميرا هاتفه.
وكانت المدعية قبل عملية الاغتصاب المصورة قد نشرت عدة مقاطع فيديو توضح لقائها بالرجل في النادي وقولها أنها تحتفل بعيد ميلادها وحيدة وسالها اذا كانت تريد تناول الكحول وأخبرته أنها لا تشرب ولكنها قامت بشربها.
ويبدو من الفيديو أنها كانت ثملة وشوهد وهو يقبلها أمام الحضور وقضيا وقتاً طويلاً معاً، ولكن فجأة تطور الأمور وأصبح عدوانياً.
وحسب تحقيقات الشرطة فإن السيدة خلال تواجدها الحفل قام شخص برفع ملابسها واعتدى عليها جنسيا على مسرح الرقص أمام الجميع، وتم اعتقال المتهم واخضاعه للتحقيق.
من جانبه أصدر الملهى لليلي بياناً أوضح فيه ادانته للحادثة مأكد أنه سيواصل تقديم العون والدعم للتحقيقات في الحادثة.


--------------