الحياة برس - عدم ممارسة العلاقة الحميمة لفترات طويلة يسبب العديد من المشاكل النفسية والجسدية للشريكين.
سنذكر في مقالنا هذا من خلال الحياة برس عدة مشاكل تسببها انقطاع الممارسة بين الزوجين.
  • عدم ممارسة العلاقة الحميمة مع الشريك يقلل من الارتباط العاطفي معه مما يفتح الباب أمام الكثير من الخلافات.
  • عدم ممارسة الجنس قد يؤدي الى زيادة في الدافع الجنسي مما سيترتب عليه تصرفات خاطئة من الشريكين أو أحدهما، أو انخفاض في الرغبة الجنسية، ويختلف هذا الأمر من شخص إلى آخر حيث يشعر البعض برغبة أقل فيما يشعر آخرون بزيادة في الرغبة.
  • ومن الأضرار الشعور بالقلق الشديد وعدم الإسترخاء والحصول على نوم بشكل أفضل.
  • التوقف عن الجنس يشكل خطراً على المعدة حيث قد تصاب بتقلصات.
  • خلال ممارسة العلاقة الحميمة يفرج الجسم هرمونات معينة تساعدة على النوم الجيد، فعدم الممارسة سيؤثر بشكل سلبي على النوم.
  • عدم ممارسة الجنس سيجعل الجسم معرض للإصابة بنوبة سيئة أو السعال، وبحسب دراسة فإن الأشخاص الذين يمارسون العلاقة مرة واحدة على الأقل في الإسبوع لديهم مستويات عالية من المضادات في أجسامهم.


--------------