الحياة برس - أصدرت محكمة أمريكية حكماً قضائياً بحق فتاة اتهمت بدفع صديقتها من جسر مرتفع خلال نزهة مدعية أنها كانت تمازحها فقط.
كانت عدسات كاميرا رصدت تايلور سميث " 19 عاماً " قبل ما يقارب العام، وهي تدفع صديقتها البالغة من العمر " 16 عاماً "، من فوق جسر يصل ارتفاعه الى 18 متراً، وسقط في الماء بشكل مفاجئ مما أدى لإصابتها بجراح خطيرة.
وحسب صحيفة نيويورك بوست فقد حكمت محكمة في ولاية واشنطن على تايلو بالسجن يومين فقط وقضاء شهر في الخدمة الإجتماعية بعد أن أقرت بذنبها وتأكيدها أنها كانت تمازح صديقتها ولم تقصد أن تعرضها للأذى.
وأصيبت الضحية بشكل خطير على مستوى الأمعاء، وعانت من ثقوب في الرئة وكسور في أضلاع الجسم، وخضعت الفتاة للعلاج مدة طويلة.
من جانبها طالبت الصديقة المتضررة جوردان هولدرسون بانزال أقسى عقوبة بحق صديقتها تايلور، قائلة أنها لم تكن ترغب أن تدخل صديقتها في دوامة من المتاعب ولكن غيرت رأيها المتسامح في وقت لاحق وأشارت لضرورة دخولها السجن لتفكر بما قامت به.


المصدر: نيويورك بوست