الحياة برس - كشفت الشابة الروسية كينسي ولنسكي عن سبب اقتحامها أرضية ملعب المباراة النهائية في دوري أبطال أوروبا التي جمعت ليفربول وتوتنهام الإنجليزيين.
وقالت الفتاة الروسية الجميلة " 22 عاماً "، أنها ارتدت ملابس خفيفة تحمل إسم الموقع الإلكتروني لصديقها، وهدفت باقتحام ساحة الملعب الإعلان للموقع.
وقد قدر خبراء الإعلان المجاني الذي استفاد منه صديق المشجعة بـ 3.8 ملايين جنيه استرليني بالنظر لأهمية المباراة.
وأوردت في حوار مع صحيفة "صن" البريطانية، "أريد أن أتقاعد في سن الثلاثين وبحوزتي ما يكفي من المال، واقتحام دوري أبطال أوروبا سيساعدني فقط على تحقيق الأمر، وأنا أخطط لمزيد من خطوات الاقتحام".
وأضافت أن رد الفعل كان مثلجاً للصدر، وقد تحدثت تقارير إعلامية أن 32 مليون شخص وأكثر سجلوا أنفسهم في موقع صديقها بعد الاقتحام.
وتضم العقوبة الإجمالية غرامتين اثنتين؛ فالاتحاد الأوروبي لكرة القدم فرض غرامة قدرها 5 آلاف يورو بسبب الدخول إلى الملعب، أما الشرطة الإسبانية ففرضت 10 آلاف يورو بسبب الإعلان غير المرخص لقناة صديقها.


المصدر: وكالات + الحياة برس