الحياة برس - أوضحت الحكومة المصرية والجهات المختصة السبت حقيقة رفع أسعار التبغ والمعسل والسجائر في البلاد بعد الإعلان عن تحريك أسعار الوقود والمنتجات البترولية.
ونفى رئيس شعبة الدخان والمعسل باتحاد الصناعات المصرية إبراهيم إمبابي، وجود أي قرار في الوقت الحالي لرفع سعر السجائر، مشيراً لضرورة تحمل شركات انتاج السجائر والتبغ والمعسل أعباء النقل.
وأضاف امبابي في تصريح للوطن المصرية رصدتها الحياة برس:" الشركات المنتجة للسجائر والمعسل لن ترفع الأسعار في الوقت الراهن، ولم تبلغ التجار بأي زيادات، وأن أعباء النقل بعد تحريك أسعار الوقود ستتحملها الشركات من خلال خصمها من هامش الربح حتى تستقر الأسواق بعد 3 أشهر ".
وأوضح أن الزيادة المرتقبة بعد الشهور الثلاثة ستكون بنسبة 2% الى 3% فقط للمعسل والتبغ.
ووجه إمبابي تحذيراً للشركات من رفع الأسعار، مما سيؤدي إلى عدم الاستقرار في الاسواق وخروجها من المنافسة، مؤكداً أن رفع السجائر لا يكون إلا بقانون.


المصدر: وكالات + الحياة برس