الحياة برس - سقط رجلاً وإمرأة خلال ممارستهما الجنس على حافة نافذة في الطابق التاسع في إحدى المدن الروسية الجمعة.
وأفادت مصادر روسية أن إحدى نساء الحي رأت رجل وإمرأة يسقطان بعد سقوط جهاز تلفاز أولاً فجر الجمعة الماضي، من نافذة منزل يطل على شارع سوليدارنوستي.
وبعد استدعاء الشرطة ووصولها للمكان، عثرت على جثة إمرأة بالقرب من البناء السكني وبجانبها ممسحة وتلفاز محطم، ولم تجد الرجل الذي سقط معها.
وكشفت التحقيقات فيما بعد أن المرأة كانت تحتسى الخمر برفقة أربعة من أصدقائها، في شقة بالطابق التاسع، ومارست الجنس مع أحدهم في مكان منفصل عنهم على حافة نافذة، وفقد الثنائي توازنهما وسقطا من النافذة مع التلفاز.
وتعتقد الشرطة أن الرجل غادر المكان فوراً لأن إصابته اقتصرت على كدمات خفيفة، ويبدو أنه إتخذ المرأة درعاً عند اصطدامهما في الأرض، وكان محظوظاً كفاية ليتمكن من الحياة.


المصدر: وكالات + الحياة برس