الحياة برس - بعصا " شوم "، هشم الحسيني " 29 عاماً "، رأس والدته بعد أن شك في سلوكها.
وقالت صحف مصرية أن الواقعة حدث في دائرة مركز جرجا جنوب سوهاج، وأبلغ الجاني الشرطة أنها سقطت من سطح المنزل.
وأثبت التحريات والتحقيقات أن الإبن هو القاتل وتم إخضاعه للتحقيق بعد إعتقاله، واعترف خلال مواجهته بارتكاب الجريمة.
وكانت زيت " 45 عاماً "، وصلت جثة هامدة للمستشفى العام، وقد أصيبت بكسر في الجمجمة مما أدى لنزيف داخلي بالمخ.