الحياة برس - أصيب طفل مصري بعد تناوله آيس كريم النيتروجين، حيث تسبب بانفجار داخل معدته.
وقالت والدة الطفل آدم محمد ابراهيم البالغ من العمر " 9 سنوات "، أنه تم إدخال إبنها لغرفة العناية المركزة في مستشفى الدمرداش، لإجراء عملية ترقيع في المعدة نتيجة تناوله آيس كريم النيتوجين، حيث أصيب بثقب في جدار معدته.
وأضافت والدة آدم في مداخلة لها ببرنامج على فضائية دي إم سي:" ذهبنا إلى شارع المعز أنا وأولادي، واشترينا الآيس كريم بالنيتروجين، كان آدم طلب تذوقه، وهو عبارة عن قطعة بسكويت في كوب، وبمجرد أن يضعها في فمه ينبعث من فمه دخان النيتروجين".
وأكدت أن ابنها صرخ من شدة الألم وأمسك ببطنه كالممسوس فور تذوقه الآيس كريم.
وأضافت قائلة: "وجدت وجهه أزرق وأخذ يصرخ بشدة من الألم الذي أحرق أحشاءه في بطنه فاعتقدت أنها حالة تسمم".
وتابعت: "وصلنا المستشفى وأجريت له عمليات تصوير إشعاعي خرج الطبيب بعدها قائلا: "إنتي شربتيه ميّة نار أخبرته بما حدث، وأكد لنا الطبيب أن آدم أصيب بانفجار في المعدة جراء استنشاق النيتروجين".